علاج تأخر الانجاب بالحقن المجهري

اعلان

علاج تأخر الانجاب بالحقن المجهري

كيفية علاج تأخر الانجاب بالحقن المجهري ما هو الحقن المجهري متى يستخدم الحقن المجهري مساوئ الحقن المجهري حكم الحقن المجهري شرعا
الحقن المجهرى




محتويات المقال:

ما هو الحقن المجهرى
العقم والحقن المجهري
متى يستخدم الحقن المجهري
كيفية اجراء عملية الحقن المجهري
مساوئ الحقن المجهري
حكم الحقن المجهري شرعا



ما هو الحقن المجهرى

الحقن المجهري هو أحدث وسيلة استطاعت ان تفتح آفاق متجددة في علاج العقم ،وهي وسيلة امنة واصبحت تكاليفها تقل مع مرور الوقت وأصبحت حلا أمن للتغلب على مشكلات العقم ، فلا شك أن تأخر الحمل عند السيدات حديثي الزواج يشكل ضغوط نفسية واجتماعية على الزوجين خاصة في المجتمعات الشرقية ، وبالأخص يقع العبء الأكبر على الزوجة نتيجة تأخر الإنجاب الذي يشكل عامل أساسي لكثير من الصعوبات في بداية حياة الزوجين، وتصبح المرأة هي الملامة من قبل الزوج او العائلة نتيجة تأخر الانجاب ، خاصة أن شعور المرأة بالأمومة يعزز ثقتها بنفسها ويعزز شعورها بالرضا والبهجة في حياتها.

لكن تأخر الحمل يجعل المرأة شديدة التوتر وكثيرة الانفعال خاصة كلما طالت مدة انتظار الحمل ، فيزداد الشعور بالقلق والاضطراب تخوفا من فشل الأسرة وحدوث الطلاق نتيجة تأخر الإنجاب ونتيجة .

ونتيجة لهذا القلق المتزايد تحدث عدة اضطراب للمرأة مثل آلام الظهر والشعور بالصداع وآلام المفاصل وعدم انتظام الدورة الشهرية ومن الممكن اصابتها ببعض الاضطرابات النفسية.

وبفضل التطور العلمي الكبير الذي ساهم في ظهور تقنيات الحقن المجهري استطاع ملايين الأزواج حول العالم تحقيق حلم الأمومة وإنجاب الاطفال ، حيث يعد الحقن المجهري (اطفال الانابيب) إحدى الوسائل المهمة والناجحة في العالم اليوم.

العقم والحقن المجهري

يعرف العقم بعدم قدرة الشريكين على الإنجاب بعد مرور أكثر من 12 شهر على حياتهم الزوجية المنتظمة والتي يتم فيها ممارسة العلاقة الزوجية بشكل منتظم ودون انقطاع مع عدم استخدام اي نوع من انواع وسائل منع الحمل .

وترجع أسباب العقم الى أسباب تتعلق بالرجل والمرأة سويا حيث أن معظم حالات العقم تفشل جميع الفحوصات الطبية في التوصل إلى سبب عدم حدوث الحمل .

وهنا يأتي دور الفحوصات الطبية المتقدمة واللجوء إلى أحدث وسائل التقنية الحديثة للمساعدة على حدوث الحمل ، مثل استخدام وسائل الحقن المجهري التي تتم من خلال حقن السائل المنوي بعد معالجته من الشوائب في الرحم أو استخدام تقنية الإخصاب خارج الجسم (الحقن المجهري) وبعد عملية التلقيح الخارجي يتم إدخال البويضة إلى رحم الأم وهي العملية التي تسمى باسم طفل الانابيب.

متى يستخدم الحقن المجهري

يستخدم الحقن المجهري في حالات انسداد الانابيب الرحمية وحالات ضعف التبويض الشديد عند المرأة وكذلك في حالات نقص الحيوانات المنوية عند الرجل وتعد هذه الأسباب من أكثر الأسباب المعروفة لمنع حدوث الحمل والتي تتطلب إجراء الحقن المجهري .

كما انه يوجد حالات خاصة أخرى من الممكن أن يتم استخدام تقنية الحقن المجهري فيها ، وهي تأخر الحمل بدون سبب واضح وكذلك في حالة الرغبة في تحديد جنس المولود وفي حالات فحص الاجنة الوراثي قبل اعادتها الى الرحم ، وتعتبر تقنية الحقن المجهري قد فتحت الباب لكثير من الازواج في الحصول على جنين وإتمام عملية الحمل مهما كانت هناك من عوائق ، وكذلك مكنت الأزواج في الحصول على طفل سليم وراثيا وكذلك معرفة نوع الجنين مسبقا. 



كيفية اجراء عملية الحقن المجهري

تتم عملية الحقن المجهري بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة وتقييم حالة العقم عند الزوجين وبعد فحص الهرمونات وفحص كمية البويضات وفحص السائل المنوي ، يتم بعد ذلك تحفيز عملية التبويض لدى المرأة للحصول على عدد مناسب من البويضات المناسبة للتخصيب وتستمر هذه العملية من اسبوع الى اسبوعين .

ثم يتم سحب البويضات بعد نضجها وتتم عملية سحب البويضات من المرأة تحت تأثير البنج ثم يتم حقن البويضة بالحيوانات المنوية المنتقاة ثم توضع البويضة المخصبة في حاضنات خاصة ويتم متابعة عملية انقسام البويضة وتطور الجنين لمدة تتراوح من ثلاثة أيام الى ستة ايام ثم يتم إعادتها إلى الرحم ثم يتم اتباع نظام علاجي لمدة لا تقل عن أسبوعين ثم يتم إجراء تحليل للتأكد من حدوث الحمل .

مساوئ الحقن المجهري

يعتبر الفشل المتكرر في عملية الحقن المجهري من الأمور التي تؤرق الكثير من الأزواج ، حيث توجد نسبة فشل نتيجة لوجود عدة اسباب والتي يمكن علاجها قبل القيام بعملية الحقن المجهري وهي :

تقل جودة البويضات كلما زاد عمر الزوجة لذلك من الافضل اجراء الحقن المجهري في سن صغيرة

لابد من أخذ مجموعة فيتامينات ومقويات قبل عملية الحقن المجهري للتخلص من تشوهات الحيوانات المنوية.

التخلص من بعض مشاكل الرحم مثل الأورام الليفية والزوائد الجلدية قبل البدء في الحقن المجهري.

علاج ضعف بطانة الرحم قبل البدء في الحقن المجهري حتى يستطيع الجنين الانغراس فيها

حكم الحقن المجهري شرعا

لا مانع من الحقن المجهري شرعا وذلك لأن النسل من المقاصد الشرعية التي تحث عليها الشريعة الإسلامية ، والحقن المجهري هو صورة من صور المحافظة على النسر التي أمر الإسلام بحفظها .

والشرع الإسلامي لا يوجد فيه ما يمنع الحقن المجهري ، لكن هناك ضوابط لابد من اتباعها ومراعاتها عند اتمام عملية الحقن المجهري.

لابد ان يكون هناك ضرورة الى هذا الحقن أي أن يكون هناك مشكلة لدى احد الزوجين تمنع الحمل الطبيعي.

أن يتأكد الزوج من عدم اختلاط حيواناته المنوية باخرى ، وان يكون الزوج على قيد الحياة أي أن لا يتم تلقيح الحيوانات المنوية لزوج متوفي.

لا يجوز التلقيح والزوج والزوجة منفصلين وأن تكون حياتهم الزوجية مستمرة وقت عملية الحقن المجهري.

إرسال تعليق

0 تعليقات