مرض البهاق واعراضه وكيفية علاجه ؟

مرض البهاق واعراضه وكيفية علاجه ؟

ما هو البهاق  أسباب البهاق اعراض و انواع البهاق طريقة علاج البهاق   علامات التعافي من مرض البهاق البهاق العصبي  البهاق في الاطفال
البهاق العصبي والبهاق في الاطفال

الكاتبة : ايات وصفي

محتويات المقال
1- ما هو البهاق ؟ 
2- أسباب البهاق؟
2- اعراض و انواع البهاق
3- طريقة علاج البهاق ؟
4- علامات التعافي من مرض البهاق
5- البهاق العصبي؟ 
6- البهاق في الاطفال؟


ما هو البهاق ؟ 

 يعد البهاق من الأمراض الغير شائعة في وطننا العربي، ويكون البهاق بقع مائلة الى البياض على الجلد، وأن ما نسبته خمسون في المئة يكون المصابون من الفئة قبل العشرين عاما.
ولقد بدأ مرض البهاق بالظهور في بلاد الهند منذ القدم،وتعتبر الحضارة الهندية من الحضارات التي تعمل على الحفاظ  على نفسها من هذا المرض، فعملت على طرد المصابون بمرض البهاق الى خارج البلاد. مع الجدير بالذكر أن هذا المرض لا ينتقل من شخص إلى أخر، ويعود الإصابة بمرض البهاق ذلك الى نقص الصبغة الميلانينية التي تلون الجلد. 

ويتم ملاحظته بشكل واضح مرض البهاق في الأشخاص ذو البشرة السوداء.
وقد قال المختصون أن مرض البهاق من الممكن يكون أيضا بسبب نقص المناعة، وذلك لسبب ان مرض البهاق يتصاحب معه أمراض أخرى التي تتسبب بنقص المناعة.
وتكون بداية انتشار مرض البهاق في الجسم في المناطق التي تكون غير مغطية، ومن الممكن أن يتسبب البهاق من الاضطرابات والتوتر.ولا يوجد صحة لأن سبب البهاق من الممكن أن يكون الكتل السرطانية.

 وفي أغلب الحالات تكون بداية مرض البهاق في أعضاء مختلفة في جسم الإنسان،  في زاوية العين، الركب والاكواع والمناطق التي يكون فيها احتكاك مباشر، وتكون ملاحظته بشكل واضح على كف الظاهر من اليد، والوجه .

مسببات الإصابة بمرض البهاق

من  الممكن أن يصاب الشخص بمرض البهاق نتيجة التوتر و الضغوطات فإن الضغوط النفسية تزيد من إصابته بالمرض.
من الممكن أن يكون السجل الوراثي سببا لمرض البهاق
خلل في الخلايا الصبغية الميلانينية التي تكون نتيجة بعض الأمراض المناعية، فيقوم الجسم بتدمير هذه الخلايا 
قد تصاب الخلايا الصبغية بخلل، ذلك بسبب الوقوف تحت الشمس 
بعض العوامل التي تزيد من نسبة الإصابة:
الطفرات الجينية: قد وضح المختصون أنه يوجد ثلاثون جينا من الممكن أن يكونوا مسؤولات عن مرض البهاق   
البيئة المحيطة: من الممكن أن تسبب البيئة المحيطة بتهيج الجهاز المناعي، الذي يعمل على تدمير  الخلايا الميلانينية وبعض الامثلة على ذلك؛ مثل الإصابة بالحروق والتعرض للمواد الكيماوية  
السجل الوراثي المرضي أن ما نسبته عشرون في المئة من المصابين بمرض البهاق لهم أشخاص  مقربون مصابون بمرض البهاق 
أن يكون المصاب بمرض البهاق مصابا بأمراض مناعية، حيث أن الاصابة بالأمراض المناعية تزيد من نسبة الاصابة بهذا المرض وتكون ما نسبته من واحد الى اربعة يكونون مصابين بأمراض تتعلق بالمناعة .


بعض الأعراض التي تتسبب بالبهاق:

يقوم مرض البهاق في الظهور في مختلف اماكن في الجسم، حيث مرض البهاق له أنواع عديدة،تختلف باختلاف أماكن ظهور هذا المرض في الجسم ،وله ثلاثة أنواع  
حالة مرض البهاق العام، بحيث يظهر مرض البهاق في الجسم بشكل متماثل.
حالة مرض البهاق القطعي، بحيث تظهر علامات مرض البهاق في جانب واحد فقط ويقوم بالتطور لمدة سنة أو سنتين  ثم تتوقف هذا المرض بالتطور
حالة مرض البهاق الموضعي، بحيث يحدث في هذا المرض في جزء واحد او اجزاء عديدة 
يترافق مع مرض البهاق عدة من الأمور منها :
عدم وجود لون للجلد في معظم أجزاء الجسم 
البدء بظهور الشعر الأبيض في سن مبكر 
الفقد أو العمل على تغير لون شبكية العين 


الطرق العلاجية لمرض البرص(البهاق و علاجه):

يحاول الباحثون بذل قصارى جهدهم على المحافظة على شكل الإنسان بشكل جميل وجذاب، وهذا المرض يتسبب بإحراج المصاب امام الاخرين ومن الممكن أن يتسبب ببعض الأمراض النفسية وبالأخص النساء 
ومن الممكن أن تشمل العلاجات أنواع عدة،علاجي و دوائي و من الممكن أن تتدخل العمليات الجراحية للتخلص من البهاق و علاجه
العلاج الذي يكون دوائي؛ وضح الباحثون انه لم يكتشف علاج إلى الآن للحد من فقدان لون الجلد الذي يسببه مرض البهاق، ولكن من الممكن أن يستعيد الجلد اللون الذي فقده في عدة من الأدوية منها: كريمات التي تعالج الالتهاب، والتي تكون هذه الكريمات محفز تعمل على تعويض النقص للون الجلد الطبيعي، ويجب استخدامها عندما تبدأ أعراض البهاق الأولية مثل الكورتيكوستيرويدات
الأدوية التي تساعد الجهاز المناعي؛ في غالب الحالات يستخدم عند ظهور بقع صغيرة من مرض البهاق.
العلاجات الجراحية، تعد العمليات الجراحية هي آخر حلول لمرض البهاق  إذ لم تبدي العلاجات الثانوية حلا، وهي تعمل على أن يستعيد الجلد لونه الطبيعي ومن هذه العلاجات؛ 
العمل على ترقيع الجلد؛ وتكون هذه للأجزاء الصغيرة المصابة بالبهاق، إذ يعمل الطبيب المختص
على سحب من اللون الطبيعي للجلد ووضعه مكان فقده.
تطعيم البثور؛ وهذه العملية تعمل على سحب الجلد الذي فيه لون طبيعي باستخدام أداة  لتتكون قمم ويقوم بنزع رأس هذه القمم ووضعها مكان المناطق الذي فقد فيه اللون.
الصبغ المجهري؛ ذلك يكون عندما يقوم المختصون بزرع الصبغة الميلانينية ،وهذه الطريقة تكون أكثر للأشخاص ذو البشرة السوداء او ما شابه  الذين يعانون من البهاق.
أن يكون العلاج باستخدام الليزر مخصص لهذا المرض، الذي يعمل على تحفيز الخلايا الميلانينية المسؤولة عن لون الجلد 
استخدام بعض الأشعة الفوق البنفسجية ذات القدرة العلاجية على التخلص من مرض البهاق 
وقد قام المختصون بحصر وقت العلاج لمرض البهاق إلى أشهر عديدة، حيث تكون اول علامة بأن يرجع النشاط للخلايا الميلانينية المسؤولة عن لون الجلد فتقوم بالظهور على شكل نقاط صغير مكان الجلد المصاب بمرض البهاق ثم تبدأ هذه  الخلايا بعملها بإنتاج صبغة الميلانين ليعود الجلد الى  لونه الطبيعي وتتم عملية الشفاء بإذن الله 
وينصح ببعض العلاجات التي تساعد على التخلص من هذا المرض 
أن تقوم بحماية الجسم من الشمس واشعاعاتها، من الممكن أن تؤدي الأشعة الشمسية إلى سوء حالة مصابي مرض البهاق، للحد من هذه المشكلة يجب استخدام الواقي الشمسي والعمل على وضعه كل ساعتين وبشكل دوري عند التعرض لدرجة الحرارة ، ويفضل ارتداء ملابس تقوم تعمل على حماية الجلد من الشمس.
العمل على عدم ظهور الجزء المصاب بالبهاق، ولذلك نحن نحتاج المكياج والمساحيق لكي لا يصاب المصاب بالاحراج 


علامات التعافي من مرض البهاق؟

تكون بداية التعافي من مرض البهاق بأن يتغير لون الجلد المصاب بالبهاق  الى اللون الأحمر وذلك يصاحب ان يشعر الشخص المصاب بحكة ووخز بشكل غير طبيعي، وعند مرور فترة من الزمن تتورم مكان الإصابة، ويبدأ الجلد المصاب بتقشير، وبهذا يكون الجلد قد تجدد وعاد له لونه الطبي.


 البهاق العصبي

ويكون هذا البهاق نتيجة حدوث خلل او اضطراب او ضرر في الأعصاب  التي تقوم بتغذية الخلايا المسؤلة عن إنتاج اللون في الجلد،ويكون البهاق العصبي نتيجة حدوث صدمة نفسية أو عصبية للشخص المصاب، وقيل ايضا ان البهاق العصبي يكون نتيجة ان الاعصاب تكون ملتهبة  ويترافق ذلك  إفراز المادة السامة في الجلد، فتقوم الخلايا الملاينينة بطرد المواد السامة وعندما تعجز من طردها، فتقوم بالتوقف عن عملها نتيجة دخول جسم غريب عليها وان التوتر والضغط العصبي يعمل على تحطيم مضادات التأكسد داخل الجلد، وبذلك يفسح المجال للمواد السامة للدخول على الجلد أمام الخلايا الميلانينة وبالتالي تتعطل الخلايا فيظهر البهاق العصبي 


البهاق في الاطفال

ان  مرض البهاق  منتشر عند الكبار والصغار، و قد تختلف اسباب مرض  البهاق، فمن الممكن ان تكون وراثية او مناعية وهنالك ما نسبته ثلاثون في المئة ان الاطفال الذي مصابون بالبهاق لهم اقارب مصابون بهذا المرض.
ويتم معرفة الطفل المصاب من غيره اما بالنظر، او بواسطة الاجهزة والادوات الطبية وذلك لصعوبة الفحص للاطفال ذو البشره البيضاء او الصفراء ومن هذه الادوات مصباح وودز ويتم استخدام هذه الاداة في غرفة مظلمة ويقوم هذا المصباح على استخدام الضوء فوق البنفسجي على الجلد والتي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة.
ومن الممكن ايضا ان يقوم الطبيب  بوخز الجسم واخذ خزعة من جسم المصاب وفحصه إذا وجدت  الخلايا  الصبغية  فإنه غير مصاب اما اذا وجدت فيكون الطفل مصاب بمرض البهاق في الاطفال.


اقرأ أيضا :

إرسال تعليق

1 تعليقات