فقدان الوزن بأكثر من طريقة بدون حرمان هل تعرفيهم من قبل؟

اعلان

فقدان الوزن بأكثر من طريقة بدون حرمان هل تعرفيهم من قبل؟

فقدان الوزن بأكثر من طريقة بدون حرمان هل تعرفيهم من قبل؟

فقدان الوزن أو Weight Loss يقول علماء الصحة والطب أنه الخسارة في كتلة الجسم ككل وهذا يكون سببه فقدان الأنسجة الدهنية التي كان الجسم يحتفظ بها، أو بسبب فقدان السوائل.
ويتم تفسير فقدان الوزن بأنه فقدان كتلة الجسم بدون الدهون وخاصة الترسبات المعدنية في العضلات، وأوتار الجسم، العظام، الأنسجة الضامة.
وفي الكثير من الأحيان يكون فقدان الوزن  متعمد بممارسة الرياضة والحمية الغذائية، أو يكون غير متعمد بسبب أمراض متعددة أو سوء التغذية، وبذل الكثير من المجهود لذلك فإن نقص الوزن والتنحيف الذي يطلق عليه الدنف هو الإصابة بحالة مرضية خطيرة لذك فيجب معرفة علامات نقص الوزن الطبيعي أو المرضي.

علامات نقص الوزن

1. توجد الكثير من علامات نقص الوزن والتي يمكن أن تكون مصدر للقلق والذهاب للطبيب للفحص والوقوف على السبب الذي أدى لفقدان الوزن.
2. بسبب فقدان الشهية، أو مشاكل صحية تخص الأمعاء كالإمساك والإسهال.
3. لكن إذا كان فقدان الوزن بسبب اتباع حمية غذائية وتقليل السعرات الحرارية التي يستهلكها الشخص، وممارسته للتمارين الرياضية.
4. ويبدأ الشخص ملاحظة التغيرات الواضحة في شكل الوجه والجسم، أو لبس مقاسات أصغر في الملابس ، كما أنه من علامات نقص الوزن تكون بواسطة الميزان.
5. يستطيع الشخص الذي فقد الكثير من وزنه الحركة بسهولة وبالتالي ينعكس على ثقته بنفسه والراحة النفسية.
6. يستطيع القيام بجميع المهام الموكلة إليه بنشاط وحيوية وبطاقة أكبر.
7. يصبح شخص أكثر ايجابية ويعشق شكله بعد فقدان الكيلوات الزائدة.
8. كذلك تنخفض لديه نسبة الكوليسترول والسكر، وتصبح عضلات الجسم أقوى وأفضل.

أسباب فقدان الوزن

في بعض الأحيان تكون فقدان الوزن بناء على رغبة الإنسان ويكون هو اختياره لينعم بصحة أفضل وشكل أجمل ولكن في بعض الحالات تكون أسباب فقدان الوزن بسبب بعض الأمراض التي أصابته ومن ضمن تلك الأسباب:

الإصابة بالغدة الدرقية

فرط نشاط الغدرة الدرقية يكون سبب في نقصان الوزن حيث أن الغدة يقوم بإفراز الكثير من الهرمونات التي تزيد عن حاجة الجسم، وعنها يصاب الشخص المصاب بفرط الغدة الدرقية بفقدان الوزن المرضي، وزيادة نسبة حرق السعرات الحرارية مما يؤدي لنزول الوزن الزائد.
وتتمثل أعراض فرط الغدة الدرقية والتي تؤدي لفقدان الوزن
- التوتر والقلق والأرق والصعوبة في النوم.
- ضعف الكتلة العضلية.
- سرعة ضربات القلب، والرعشة.
- الإصابة بالإسهال والتقلبات المزاجية.
- الإصابة بالاكتئاب وسخونة الأطراف.
- الشعور بالحزن واليأس وتذبذب الشهية.
- تناول الطعام بشراهة.

مرض أديسون

يعتبر مرض أديسون من الأمراض المناعية الذاتية النادرة التي تصيب الإنسان ولها تأثير سلبي على الغدة الكظرية ويقلل من إنتاج هرمون الكورتيزول، والألدوستيرون مما يؤدي إلى فقدان الشهية ونزول الوزن؛
 ويتزامن مع ذلك انخفاض ضغط الدم، ويصاحبه انخفاض مستوى السكر والصوديوم في الدم، وحدوث الكثير تشنجات في العضلات.

مرض التهاب الأمعاء

في الغالب نزول الوزن يشير إلى مرض في الأمعاء ويسمى داء الأمعاء الالتهابي ويصاب به أصحاب المناعة الضعيفة والإصابة بمرض كرون الذي يصيب الجهاز الهضمي.
 والتهاب القولون التقرحي فهو يصيب الأمعاء الغليظة مما يؤثر على درجة امتصاص الغذاء والقصور في الهضم مما يصيب المريض بفقدان الوزن وقلة الشهية، ويتزامن مع هذا الإصابة بالإسهال والآلام المبرحة في المعدة والوهن.

الروماتويد

التهاب المفاصل أو ما يطلق عليه الروماتويد والذي يعتبر من أصعب الأمراض المناعية والتي تصيب قطاع كبير من البشر ويؤدي إلى نقصان الوزن حيث أن الالتهاب المزمن يؤدي إلى بذل الجسم مجهود أكبر لإنتاج الطاقة، وتقل كتلة الجسم من العضلات لأن المريض يتوقف عن الحركة وممارسة الأنشطة اليومية والنشاط البدني.
وتتفاقم الأمور سوءً بسبب تناول الأدوية التي تعالج الالتهاب الروماتويد وتزيد من نزول الوزن فلها الكثير من الأعراض الجانبية مثل الإسهال المزمن وفقد الشهية مما يؤدي إلى نقصان الوزن.

الإصابة بالأورام السرطانية

فقدان الوزن من أكثر الأعراض المصاحبة للإصابة بمرض السرطان وإن كان يزيد في مرضى سرطان الرئة، والقولون والسرطان الذي يصيب الجهاز الهضمي.
تحليل نقص الوزن
- عند ملاحظة نقصان الوزن بصورة غير طبيعية يجب الإسراع على الفور بإجراء تحليل نقص الوزن للوقوف على الأسباب الرئيسية المسببة لذلك كأن يتم إجراء فحوصات دقيقة لنشاط الغدة الدرقية.
- واختبارات مستوى السكر في الدم حيث أن الإصابة بمرض السكري يسبب فقدان شديد في الوزن.
- كذلك اللجوء لفحص نسبة امتصاص الغذاء في الأمعاء والتأكد بعدم الإصابة بمرض التهاب القولون التقرحي.
- كما يجب عمل اختيارات وتحاليل المواد الناتجة عن تحلل الابينفرين، وحمض الفانيليل مانديليك، والميتانيفرين والـ VMA في البول للتعرف على أسباب نزول الوزن غير المسبب.
- عمل الفحوصات والأشعات اللازمة على الثدي والبطن والأمعاء والاختبارات التي يتم عملها للتأكد بعد الإصابة بالأمراض المناعية مثل مرض كرون
- أو نقص المناعة   الـ HIV.
- كذلك عمل الفحوصات اللازمة للكشف عن الاضطرابات الهرمونية مثل كفاءة عمل الغدة الكظرية، أو الغدة الدرقية.
- كما يتم التأكد من حالة المريض النفسية فهي تؤثر كثيرًا في فقدان الوزن واضطراب الشهية.
- أمراض القلب والرئة لها عمل رئيسي في فقدان الوزن غير المسبب لدى الكثير من المرضى لذلك يجب القيام بعمل أشعة رنين للكشف عن إصابة القلب بالتهاب الشغاف.
- عمل مناظير للكشف عن أمراض الجهاز الهضمي العلوي والقولون.
- عمل أشعات مقطعية على الصدر والبطن والقيام بعمل التصوير بالرنين المغناطيسي.

كيفية فقدان الوزن

للباحثين عن كيفية فقدان الوزن للتخلص من الشحوم والدهون الزائدة عن حاجة الإنسان لذلك فإن من طرق انقاص الوزن ما يلي:
- معرفة كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم وعدم الزيادة عن ذلك والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية
- كالدهون والزيوت والفاكهة الممتلئة بالسعرات الحرارية العالية كالمانجو والعنب والبلح والموز.
- لذلك يجب أن يقوم الشخص الذي يرغب في نقصان وزنه بقياس وتحديد السعرات الحرارية التي تلزمه يوميًا ولا يزيد عليها.
- تناول الطعام الصحي المتوازن الذي يحتوي على الفاكهة والخضراوات والألياف.
- حيث أن الألياف تساعد على توفير المواد والعناصر الغذائية اللازمة لجسم الإنسان.
- الإقلال من المواد السكرية والتي تزيد من الوزن ولا تفيد الجسم بشيء سوى اكتساب مزيد من الوزن.
- الابتعاد عن المقليات والأطعمة المشبعة بالزيوت والدهون فتلك المواد ضارة وتحتوي على سعرات حرارية عالية وتساعد في الإصابة بالأمراض المختلفة
- كالقلب وتصلب الشرايين، والإصابة بمرض السكري والكثير من الأمراض التي تسببها زيادة الوزن.
- تناول الوجبات الغذائية في أوقات محددة فهذا سوف يزيل الشعور بالجوع ويجعل الجسم يفقد الوزن بسهولة.
- شرب الماء بوفرة حيث أن المياه تفعل مفعول السحر في فقدان اوزن بسهولة وتقلل انتفاخ المعدة.
- ممارسة التمارين الرياضية والمشي في اليوم لمدة لا تقل عن ساعة.
- الحركة باستمرار وعدم الركون للراحة وممارسة النشاط البدني باستمرار وانتظام.

الامراض التي تسبب فقدان الوزن

كما اسلفنا فإنه توجد الكثير من الامراض التي تسبب فقدان الوزن المفاجئ ومن أهم تلك الأمراض والعلل:

مرض السكري من النوع الثاني

يعتبر فقدان الوزن من أهم علامات الإصابة بمرض السكري ويحدث نتيجة التخلص من السكر عن طريق البول وعنه يتم نقصان الوزن.
الإصابة بالأمراض النفسية والمزاجية وخاصة الاكتئاب
الاكتئاب والقلق والتوتر يسبب فقدان الشهية مما يؤدي لخسارة الوزن بصورة مبالغ فيها.
شرب الكحوليات والمواد المخدرة
ادمان شرب المواد الكحولية والمخدرات يؤدي إلى فقدان اوزن بصورة مبالغ فيها حيث أن المدمن يصاب بفقدان الشهية وأكل الطعام غير الصحي مما يسبب خسارة في الوزن هائلة.

اضطراب نشاط الغدة الدرقية

من يصاب بفرط نشاط الغدة الدرقية يصاب بالقلق والتوتر وعدم انتظام ضربات القلب، وصعوبة النوم، والإفراط في العرق والإسهال يسبب زيادة في إنتاج هرمون الغدة الدرقية مما يصيب المريض بفقدان الوزن.

الإصابة بالخرف

كبار السن يصابون بأمراض الشيخوخة ومنها الخرف وهنا لا يمكنهم الاعتناء بأنفسهم وتوفير الغذاء الصحي المناسب لاحتياجاتهم، ومع الوقت يصابوا بفقدان الوزن بصورة سريعة وغير متوقعة.

الأثار الجانبية لبعض الأدوية

توجد الكثير من الأدوية لها آثار جانبية تسبب تغير في الشهية وطرق تناول الطعام وجفاف الحلق والفم، وحدوث حرقان في المعدة، وتأثر حاستي الشم والتذوق، وفقدان الكتلة العضلية، كل ذلك يمكنه أن يسبب خسارة الوزن بصورة مفاجئة وغير متوقعة وهذا نتيجة الأعراض الجانبية للأدوية.

فقد العضلات

يمكن أن يكون فقدان الكتلة العضلية من الأمراض المسببة لخسارة الوزن وذلك بسبب عدم استخدام العضلات لفترة طويلة كما في حالة الإصابة بالروماتويد، أو عدم ممارسة الرياضة، الجلوس لفترات طويلة دون إجراء أي نشاط، النوم كثيرًا.
الإصابة بهشاشة العظام، والكسور، الأإصابة بتلف الأعصاب، الحروق، أمراض الشيخوخة كلها أمراض تؤدي لخسارة الوزن المفاجئ.
لذلك فإن ممارسة الأنشطة والتمارين الرياضية والسير لفترة معينة في اليوم، وتناول الطعام الصحي المتوازن يحافظ على الوزن المثالي.

انسداد الرئة المزمن

من أهم مسببات انسداد الرئة هو التدخين بشراهة مما يسبب انتفاخ الرئتين والإصابة بالتهاب الشعب الهوائية، والتنفس بصعوبة ومع زيادة المرض يصاب المريض بفقدان الوزن نظرًا لارتفاع نسبة الايض والحرق حيث أن الجسم يبذل مجهود مضاعف يفوق 10 أضعاف ما يحتاجه الإنسان العادي من السعرات الحرارية.

التهاب بطانة القلب

إصابة بطانة القلب بالالتهاب أو ما يطلق عليه مرض "التهاب الشَّغافِ" وذلك نتيجة الإصابة بالجراثيم التي تصيب مجرة الدم وتتجمع في القلب مما يسبب قلة الشهية، والحمى، وارتفاع معدل الايض، وبالتالي خسارة الوزن بصورة مبالغ فيها.

مرض السل

الإصابة بالعدوى البكتيرية يسبب فقدان الشهية وفقدان الوزن والتي تعتبر من أهم أعراض الإصابة بمرض السل.

الإصابة بأمراض المناعة

الإيدز من أكثر الأمراض المناعية التي تؤدي لفقدان الوزن ويتبعها التهاب الحلق وحدوث التقرحات في الفم، وصعوبة البلع وهذا كله يسبب خسارة وزن المريض.

الإصابة بالضغط العصبي

أصحاب الحالة المزاجية المضطربة والحالة النفسية السيئة أكثر عرضة لفقدان الوزن بصورة كبيرة ولكن مع تحسن الحالة المزاجية يعود الجسم لاستعادة ما تم فقدانه في وقت قياسي.

حمية غذائية

بالتأكيد كل يوم يبحث أصحاب الوزن الزائد عن حمية غذائية تساعدهم على خسارة الوزن الزائد وعدم استعادته مرة ثانية ليتمكن من العيش صحيح البدن، خالي من الأمراض المزمنة والتي تسببها السمنة المفرطة وتتمثل فيما يلي:
- أخذ قسط وافر من النوم حيث أن جميع الدراسات أثبتت أن النوم الصحي يساعد في فقدان حوالي 6 كيلو جرام من الوزن الزائد في السنة، أما النوم المتقطع يزيد من الشهية ويشعر الفرد بالجوع.
- الانتظام في تناول الوقت الغذائية في وقت محدد يساعد على تنظيم عمل المعدة وإرسال إشارات للمخ ومراكز الشبع بقلة الشعور بالجوع.
- تناول الطعام ببطء فهذا يساعد الجسم على إرسال إشارات للدماغ بأن المعدة قد امتلأت لذلك يجب تذوق الطعام ببطء وهدوء للشعور بالشبع بسرعة.
- تناول الكثير من الفاكهة والخضراوات التي تحتوي على الألياف والماء بنسب عالية فهذا سيشعرك بالشبع والامتلاء وخسارة السعرات الحرارية المختزنة.
- الاستغناء عن الدهون والزيوت المشبعة عند اعداد الطعام واستبدالها بالزيوت المصرح بها ولا تزيد الوزن.
- استبدال الصلصات مثل الكاتشاب والمايونيز والمستردة بالمواد الطبيعية كالليمون والزعتر والكمون.
- عند البدء في تناول الطعام عليكم البدء بالحساء الخالي من الصوديوم والمضاف إليه الخضراوات، فتلك الوجبة ستقلل من السعرات الحرارية وتحد من الشهية وتفقدك الوزن الزائد.
- كما أن الاعتماد في الوجبات على الحبوب الكاملة مثل الشوفان، الشعير، الأرز البني، القمح الكامل يسهل في خسارة الوزن فهي تعطي الشعور بالامتلاء والشبع، وتحسن من درجة نقاء الدم وتقلل من الكوليسترول الضار، ويجب الابتعاد عن الفطائر والبيتزا والمافن، والمكرونة، والخبز المصنوع بالقمح الكامل.
- وضع ملابس محببة إليك أمام عينك باستمرار لتكون حافز لك لخسارة الكيلوات الزائدة وخسارة الوزن بشكل اسرع.
- الابتعاد بقدر الإمكان عن كل ما هو مطهو في زيوت مهدرجة واستبدالها بالمشويات فهذا سيزيد من فرصة فقدان الوزن الزائد.
- لمحبي البيتزا عليكم باستبدال اللحوم بالخضراوات، والجبن قليل الدسم للتزيين والعجينة عليكم بصنعها بزيت الزيتون فهذا سيقلل من اكتساب السعرات الحرارية.
- الابتعاد عن السكر واستبدال المشروبات الغازية بالماء والليمون، ويسمح لكم بملعقتين من السكر لا أكثر.
- عند تناول المشروبات أو الأطعمة عليكم باستخدام الأكواب الطويلة صغيرة الحجم لتقليل ما يتم تناوله من مشروبات إن لزم الأمر.
- أما الأطباق فيجب أن تكون صغيرة الحجم حتى تكون الكمية قليلة وتجنبكم اكتساب المزيد من الوزن.
- الابتعاد عن تناول الكحول فهو يحتوي على سعرات حرارية زائدة وإذا لزم الأمر يجب شرب الماء الفوار للتقليل من نسبة السعرات الواصلة للجسم.
- تناول الشاي الأخضر باستمرار فهو من مضادات الأكسدة ويساعد في خسارة الوزن الزائد.
- ممارسة اليوجا فتلك الرياضة تساهم في الحصول على الهدوء والاسترخاء وعدم الافراط في تناول الطعام
- الابتعاد قدر الامكان عن الوجبات الجاهزة والاعتماد على الطعام المطهو في المنزل فهذا سوف يقلل من الوزن الزائد.
- عند الشعور بالشبع يجب التوقف عن تناول الطعام فورًا حتى لا يتم تناول المزيد من الطاعم الفائض عن حاجة الجسم.
- عند الشعور بالجوع عليكم بمضغ العلكة الخالية من السكر فهذا سوف يزيل الشعور بالجوع.

فقدان الشهية العصبي

الخوف من اكتساب الوزن يصيب صاحبه بفقدان الشهية العصبي أو اضطراب الأكل وفيه يفقد المريض بعادة فقدان الشهية بخسارة غير معقولة في وزنهم، وذلك راجع للخوف من تغير من شكل وجمال جسمهم، وتشويه وزن الجسم لذلك يبذلون المزيد من المجهود لفقدان الوزن.
لذا، فإن مرضى فقدان الشهية العصابي يحددون كميات من الطعام لتناولها على مدار اليوم ويحسبون السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم ولا يزيدون عنها فهم يتحكمون في مقدار كل ما يدخل للجسم من سعرات حرارية.
كما أن لهم طرق في التخلص من الوزن الزائد بطرق مختلفة تكون عن طريق التقيؤ بعد تناول الطعام للتخلص مما تناولوه.
أو استخدام الملينات، ومدرات البول والحقن الشرجية.
كما أنهم يمارسون التمارين الرياضية بصورة كبيرة ومبالغ فيها.
وكلما فقدوا الكثير من الوزن يظلوا متوجسون من اكتساب أي جرام زائد.
وفي الكثير من الأحيان فقدان الشهية العصابي يعود للمشاكل النفسية والعاطفية والتهديد بفقدان الحياة بسبب تلك المشاكل.


اقرأ ايضا:


ما هي فوائد التمارين الرياضية على الصحة ؟


اسرع طريقة لانقاص الوزن والتخلص من الدهون الزائدة