اجعل طفلك يحقق التفوق الدراسي وينمي مهاراته ويتميز بين زملائه

اجعل طفلك يحقق التفوق الدراسي وينمي مهاراته ويتميز بين زملائه

اجعل طفلك يحقق التفوق الدراسي وينمي مهاراته ويتميز بين زملائه
مشاركة طفلك في أداء الواجبات المدرسية من الضروري مشاركة طفلك في أداء الواجبات المدرسية فهي فرصة ممتازة للتعرف على مستوى طفلك من الناحية العلمية وكذلك تمكنك من التعرف على المواد الدراسية التي يفضلها طفلك و المواد الدراسية التي لا يحبها طقلك .

الكاتب : Rawshna

مشاركة طفلك في أداء الواجبات المدرسية

من الضروري مشاركة طفلك في أداء الواجبات المدرسية فهي فرصة ممتازة للتعرف على مستوى طفلك من الناحية العلمية وكذلك تمكنك من التعرف على المواد الدراسية التي يفضلها طفلك و المواد الدراسية التي لا يحبها طفلك .
وعند التعرف على المواد الدراسية  التي لا يحبها طفلك من هنا تبدأ رحلة البحث عن مشكلة عدم حبه لهذه المواد وذلك من خلال التشاور مع اساتذة هذا المواد ومحاولة حل المشكلة لأنه ربما يحملونه المزيد من الواجبات المدرسية في وقت قصير او تكون فوق طاقته فلا يستطيع انهائها وتتسبب في تأخره في هذه المواد .


أهمية التفاهم والتشارك مع الطفل وتعزيز ثقته بنفسه


ولابد ان لا ننسى أهمية التفاهم والتشارك مع الطفل وتعزيز ثقته بنفسه وعندما يتعثر الطفل أثناء أداءه واجباته لابد من مساعدته عن طريق شرح له ما يصعب عليه وازاله كل الصعاب من امامه .
تحديد مكان محدد للمذاكرة
ومن المهم تحديد مكان محدد للمذاكرة لا يحتوي هذا المكان على اي اشياء تتسبب في تشتيت ذهن الطفل اثناء اداءه لواجباته مثل الموبايل والتابلت لما تحتويه هذه الأجهزة الالكترونية على العاب الكترونية وعلى وسائل للتواصل الاجتماعي من شأنها ان تشتت تركيز الطفل وتجعله غير فادر على اداء مهامه بصورة طبيعية  ؛ واذا كان لدى الطفل اخوة مشاغبين يفضل عدم تواجدهم سويا في نفس المكان اثناء المذاكرة ؛ و لابد من تزويد المكان المخصص للمذاكرة بكل ما يلزم الطفل من ادوات دراسية مثل الكتب والكراسات والاقلام وخلافها من المستلزمات .
تشجيع الطفل والثناء عليه عند اداءه واجباته الدراسية


ينبغي تشجيع الطفل والثناء عليه عند اداءه واجباته الدراسية او قيامه بأي نشاط اخر مثل كتابة قصة قصيرة او رسم لوحة فنية ؛ ولابد من إظهار الابوين فخرهم واعجابهم  بهذا العمل الذي قام به الطفل ؛ والثناء عليه لأن فعل هذا يرفع الروح المعنوية للطفل ويرفع ثقته بنفسه ويحسن اداءه ؛ ويجعل الطفل مستعد لبذل اقصى جهد لتكرار هذا العمل وانجازه مرة اخرى بكل سعادة .



عدم أداء الوالدين الواجبات المدرسية الخاصة بالطفل نيابة عنه
لا ينصح ابدا بقيام الوالدين بأداء الواجبات المدرسية الخاصة بالطفل بدلا عنه ؛ لكن من الحكمة تشجعيه على اداءه طوال فترة قيامه بها ؛ وأن يقوم الوالدين بشرح ما يصعب عليه اثناء المذاكرة ؛ وهذا يجعله يتقن ما يتعلمه ويحفزه على انجاز الواجبات الصعبة .

تحديد اوقات معينة للمذاكرة وجداول محددة
من المهم تحديد اوقات معينة للمذاكرة وجداول محددة لاداء الواجبات الدراسية ؛ وعند وضع هذه الجداول لابد من وضع الافضلية للبرامج التي يفضلها الطفل ؛ مثل مراعاة عند وضع الجداول رغبة الطفل اذا كان يفضل اللهو اولا ثم اداء الواجبات الدراسية او العكس .


قدوة او نموذج يحتذى به ويضعه الطفل امام اعينه


تقديم للطفل قدوة او نموذج يحتذى به ويضعه امام اعينه ؛ مثل رؤية الطفل لوالديه منهمكين في العمل او منهمكين في قراءة كتاب ؛ يعزز للطفل شعوره بضرورة اداء واجباته بجديه مثلما يفعل والداه .


التخطيط والتنظيم


من المهم تعليم الطفل التخطيط والتنظيم منذ الصغر وذلك من خلال تعليمه كيفية اداء واجباته بتحديد الاكبر اهمية اولا ثم الاقل اهمية ؛ لأن ذلك يعمله تخطيط الوقت والتنظيم والتدبير على المستوى البعيد .


مساعدة الطفل في التعرف على الدروس المستقبلية


بوسع الوالدين مساعدة الطفل في التعرف على الدروس المستقبلية عن طريق القاء نظره على الدروس قبل ان يتناولها الطفل في المدرسة ؛ ومن شأن ذلك جعل الطفل مهيأ مسبقا للدروس قبل ان يلقيها عليه المعلم في المدرسة .


اشراك الطفل مع زملائه اثناء اداءه واجباته مرة اسبوعيا على الاقل


اشراك الطفل مع زملائه اثناء اداءة واجباته مرة اسبوعيا على الاقل لأن يفيد الطفل في التعلم من زملائه ؛ وكذلك اشراكه مع زملائه في الاندية الرياضية والرحلات يجعله ذلك اكثر اجتماعية واكثر ثقة بالنفس .



وفي نهاية المقال اوضح لكم انه قد يلقى بعض الاطفال صعوبة في اداء واجباتهم الدراسية حتى بعد اتباع كل الارشادات السابقة ؛ لذلك يجب عدم التردد في طلب المساعدة للطفل ؛ واعطائه حصص اضافية لدى مدرسين متخصصين حتى يستعيد الطفل نشاطه مرة اخرى ويعود الى اداء واجباته بكل جدية وثقة ويمضي الطفل نحو النجاح الاكاديمي المستمر .





إرسال تعليق

0 تعليقات